صراع_المعابر_شمال_سورية

قسم الدراسات

قسم الدراسات

   07 أيار/مايو 2020
سعت "هيئة تحرير الشام" إلى خلط الأوراق مجددًا في إدلب، بعد إدراكها أن الاتفاق بين الرئيسين الروسي والتركي لا يتقاطع مع مصالحها، ولذلك حاولت التصعيد أكثر للمحافظة على وجودها، ويبدو أنها مستعدة للذهاب بعيدًا.