الشرق_الأوسط

قسم الترجمة

قسم الترجمة

   17 تشرين الأول/أوكتوبر 2021
على الرغم من وجود الشكوى الكلاسيكية حول "الحدود المصطنعة"، فإن تفكّك الحدود المتشددة هو الذي أدى إلى عدم الاستقرار المزمن.
قسم الترجمة

قسم الترجمة

   04 تشرين الأول/أوكتوبر 2021
ملف من إصدار معهد الدراسات الأوروبية والروسية والأوراسية، جامعة جورج تاون، حول إستراتيجيات انخراط روسيا في الشرق الأوسط، وتدخلها العسكري في سورية.
ماهر مسعود

ماهر مسعود

   24 آب/أغسطس 2021
لا يؤكد احتفال الإسلاميين والمسلمين، سنّة وشيعة، بعودة طالبان و"اندحار" الأميركان، إلا على الشرخ الحضاري.
قسم الترجمة

قسم الترجمة

   15 آب/أغسطس 2021
هناك تكاليف ومخاطر للعمل في سورية، تدرسها إدارة بايدن، بالتأكيد، وهي تمضي قدمًا في مراجعة سياساتها المضجرة، التي تبدو بلا نهاية. لكن التقاعس عن العمل هو أيضًا قرار يأتي مصحوبًا بتكاليف ومخاطر خاصة به. إن الأمل في ألا يزداد الوضع سوءًا ليس استراتيجية.
خالد المطلق

خالد المطلق

   11 آب/أغسطس 2021
تعرض الدراسة لمحة موجزة عن المراحل التاريخية التي مرت بها روسيا الاتحادية، وتتطرق إلى الطموحات التي حلم بوتين وعمل للوصول إليها، والفرص التي ساعدته لتحقيق حلمه.
ضياء قدور

ضياء قدور

   31 تموز/يوليو 2021
تُلقي هذه الورقة البحثية الضوء على تاريخ العلاقات ما بين النظام الإيراني وحركة طالبان الأفغانية، ومراحل تطورها، وأسباب التقارب ما بين الطرفين.
نبيل العلي

نبيل العلي

   19 تموز/يوليو 2021
ليس ثمة أي حافز يدفع الحكومة الإسرائيلية باتجاه تغيير سياساتها طوال بقاء الدعم الأميركي العسكري والدبلوماسي والاقتصادي دون شروط.
خلدون النبواني

خلدون النبواني

   06 تموز/يوليو 2021
لا يبدو أن حلًا للملفّ النووي الإيراني سيكون منتظرًا في المستقبل القريب، وكل ذلك سيمثل ضغطًا على أميركا وتحديًا لمصالحها، وقد يدعوها لإعادة حساباتها في الشرق الأوسط.
مهران الشامي

مهران الشامي

   02 تموز/يوليو 2021
ماذا بوسع السوريين (مثَلهم مثَل الفلسطينيين من قبلهم) أن يفعلوا، إذا كانت الجهة الخارجية المُعوّل عليها للتدخل إيجابًا لمصلحتهم تتعزّز وتستكثر عليهم ذلك؟!
قسم الترجمة

قسم الترجمة

   25 حزيران/يونيو 2021
يسعى هذا البحث إلى تقديم لمحة عامة عن الدراسات القائمة حول القوات العسكرية والعلاقات المدنية - العسكرية في الشرق الأوسط، وتحديد الثغرات المهمة في المؤلفات السابقة.