قسم الترجمة

قسم الترجمة

   10 آب/أغسطس 2020
خسر آلاف السوريين ممتلكاتهم، تحت ذرائع أمنية، ودُمرّ كثير من المنازل الأخرى، وفقَد آخرون وثائق الملكية، أو استولي عليها عند الحدود السورية في أثناء فرارهم.
سمير سعيفان

سمير سعيفان

   27 تموز/يوليو 2020
تقدم الحالة السورية نموذجًا مشخصًا لحكم العسكر، الذين استولوا على السلطة، وأقاموا نظامًا شموليًا ودولةً متغولةً تلتهم المجتمع من خلال سياساتهم الشعبوية.
مجموعة باحثين

مجموعة باحثين

   20 تموز/يوليو 2020
من المعروف أن تدفق اللاجئين بأعداد كبيرة، إلى أيّ بلد، يخلق حالات إيجابية وسلبية في آن معًا، وقد تطغى إحدى الحالَين على الأخرى، وينطبق هذا المبدأ على اللجوء السوري قي تركيا.
قسم الترجمة

قسم الترجمة

   13 تموز/يوليو 2020
تتبوأ تركيا مكانة خاصة، عند الحديث عن الأزمة السورية، فهي تستضيف القسم الأكبر من السوريين الذين غادروا ديارهم، بنسبة لا تقل عن 54 %، من بين 6.6 مليون سوري.
قسم الترجمة

قسم الترجمة

   06 تموز/يوليو 2020
الغرض من هذا التقرير هو تقديم معلومات ذات صلة بشأن استهداف الأفراد في سورية، لتحديد وضع الحماية الدولية، التي تشمل وضع اللاجئ والحماية الفرعية.
لمى قنوت

لمى قنوت

   29 حزيران/يونيو 2020
يركّز هذا البحث على سجن دمشق المركزيّ (سجن عدرا) والانتهاكات الموثقة التي حصلت فيه منذ عام 2011، استنادًا إلى ما نشرته بعض منظمات حقوق الإنسان، بالإضافة إلى شهادات معتقلات حُوّلن إليه.
مجموعة باحثين

مجموعة باحثين

   22 حزيران/يونيو 2020
تُبيّن الدراسة كيف ينظر السوريون في الشمال المحرر إلى وباء ضجّت به وسائل الإعلام في أصقاع المعمورة.
قسم الدراسات

قسم الدراسات

   15 حزيران/يونيو 2020
أحدثت التغيرات التي أصابت سورية (الثورة فالحرب واللجوء) اهتزازات عميقة، على المستويات الاجتماعية والسياسية، في بنية تفكير الشباب السوري، وهو ما أثر بالضرورة في اتجاهاتهم وتصوراتهم للواقع الحالي والمستقبلي لسورية.
قسم الترجمة

قسم الترجمة

   08 حزيران/يونيو 2020
تحتل تركيا موقع الصدارة بين دول في العالم، من حيث عدد اللاجئين الذين استضافتهم. وقد ألقى هذا الواقع -كما هو معروف- عبئًا ثقيلًا على كاهل الحكومة التركية والشعب التركي معًا.
مناف الحمد

مناف الحمد

   01 حزيران/يونيو 2020
يحاول البحث فهم أسباب فشل التجربة الليبرالية التي كانت مبشرة بعد الاستقلال بالعودة إلى أواخر العهد العثماني، مرورًا بالانتداب الفرنسي، وصولًا إلى الاستقلال وتشكل نخبة مدينية ظلت تمثل لاعبًا أساسيًا لعقود بعد الاستقلال.