سياسة النشر في مجلة “قلمون”

أولًا: معايير نشر الأبحاث والدراسات

تعتمد مجلة “قلمون” في اختيار أبحاثها المواصفات الشكلية والموضوعية للمجلات الدولية المحكّمة، وفقًا للآتي:

  1. أن يكون البحث أصيلًا، وألّا يكون قد نُشر جزئيًا أو كليًا في أيّ وسيلة نشر ألكترونية أو ورقية.
  2. أن يشتمل البحث على العناصر الآتية:
  3. عنوان البحث باللغتين العربية والإنكليزية.

ملخص باللغة العربية (250-300 كلمة)، يقدم إشكالية البحث الرئيسة والطرق المستخدمة في بحثها، والنتائج التي توصّل إليها البحث.

  • تحديد مشكلة البحث، وأهدافه، وأهميته، وفرضية البحث، ووضع التصوّر المفاهيميّ، وتحديد مؤشّراته الرئيسة، ووصف منهجية البحث، والتحليل والنتائج، والاستنتاجات.
  • ينبغي من حيث الشكل أن تكون العناوين الرئيسة والفرعية جميعها واضحة ومحدّدة.
  • ينبغي أن يكون البحث مذيَّلًا بقائمة تتضمن المصادر والمراجع التي استند إليها الباحث، إضافةً إلى الهوامش، ويراعى في التوثيق نظام الإحالات المرجعية الذي يعتمده مركز حرمون للدراسات المعاصرة، وهو موضح أدناه.
  • يكون البحث بين 4000- 6000 كلمة، بما في ذلك المراجع في الإحالات المرجعية والهوامش الإيضاحية، وقائمة المصادر والمراجع وكلمات الجداول والملحقات في حال وجودهما، ولا تتجاوز المقالات غير المحكمة ومراجعات الكتب 3000 آلاف كلمة، وللمجلة أن تنشر بحسب تقديراتها وبصورة استثنائية- بعض الأبحاث والدراسات التي لا تتوافق وهذا العدد.
  • أن يرفق البحث بالسيرة العلمية للباحث.
  • أن يكون البحث بصيغة Word فقط.

ثانيًا: إجراءات النشر

  1. تتسلّم هيئة تحرير المجلة المادة المرسلة إليها (بصيغة وورد  Word فقط) عبر البريد الإلكتروني kalamoon@harmoon.org  أو عبر البريد الألكتروني لرئيس التحرير youssef.salamah@harmoon.org   ويُعلَم كاتبها بالاستلام في أسبوعين كحد أقصى.
  2. تنظر هيئة التحرير في الأبحاث والدراسات المقدمة إليها، وترسل المنسجم منها مع معايير النشر إلى المحكِّمين العلميين. 
  3. تنظر هيئة التحرير في نتائج التحكيم، ثم تقوم بإعلام الباحثين بنتائج التحكيم خلال مدة لا تزيد على شهرين من تاريخ استلام البحث، سواء بقبول المادة للنشر، أم قبولها المشروط بضرورة إدخال تعديلات، أو رفض الورقة والاعتذار عن نشرها. وفي حال اشتراط إجراء تعديلاتٍ على أيّ مادّة أو ورقة لقبول نشرها، يتمّ إعلام الباحث بها لإجراء التعديل المناسب.
  4. يُرسل النصّ بعد استيفاء التعديلات -إن وجدت- إلى قسم التحرير والتدقيق اللّغوي، ثم تُنشر الورقة بحسب خطة هيئة تحرير المجلة، وبعض المقتضيات الفنية، ولا علاقة لتقديم النشر أو تأخيره بمكانة الباحث.
  5. لا يعاد البحث إلى صاحبه سواء قُبل للنشر أم لم يقبل.
  6. يُعدّ إرسال الباحث بحثَه إلى المجلة قبولًا منه بشروط النشر فيها، وتنازلًا عن حقه في النشر لمدة ثلاث سنوات في حال موافقة المجلة على النشر.

ثالثًا: أخلاقيات النشر

  1. تلتزم المجلة ميثاقًا أخلاقيًا يشتمل على احترام الخصوصية والسرية وعدم إفصاح المحرّرين والمراجعين وأعضاء هيئة التحرير عن أيّ معلوماتٍ بخصوص البحث المحال إليهم إلى أيّ شخصٍ آخر غير المؤلّف والمحكّمين وفريق التحرير.
  2. تلتزم المجلة بإعلام الباحث بالموافقة على نشر البحث من دون تعديل أو وفق تعديلات معينة، بناء على ما يرد في تقارير التحكيم، أو الاعتذار عن عدم النشر، مع بيان أسباب الاعتذار.
  3. تلتزم المجلة بجودة الخدمات التدقيقية والتحريرية والطباعية والإلكترونية التي تقدمها للبحث.
  4. تتقيد المجلة بعدم جواز استخدام أي من أعضاء هيئتها أو المحررين المواد غير المنشورة التي يتضمنها البحث المحال إلى المجلة في أبحاثهم الخاصة.
  5. حقوق الملكية الفكرية: يملك مركز حرمون للدراسات المعاصرة حقوق الملكية الفكرية للأبحاث المنشورة في مجلته، ولا يجوز إعادة نشرها جزئيًا أو كليًا، في أي وسيلة من وسائل النشر، سواء باللغة العربية أم مترجمة إلى لغات أجنبية، من دون إذٍن خطي صريح من المركز.
  6. تتقيد المجلة في نشرها الأبحاث المترجمة تقيدًا كاملًا بالحصول على إذن الدورية الأجنبية الناشرة، وباحترام حقوق الملكية الفكرية.

رابعًا: طريقة كتابة الهوامش والمراجع

يعتمد مركز حرمون مبدأ التوثيق في الهوامش بأسفل كل صفحة، يضاف إليها فهرس نهائي للمصادر والمراجع في آخر البحث، تشتمل الهوامش على كل المراجع والدوريات والمواقع الألكترونية…. التي أفاد منها الباحث، ويكتب فيها اسم المؤلف ثم كنيته، بينما يكتفى في القائمة الأخيرة للمصادر والمراجع بالكتب فقط، ويعتمد فيها الترتيب الألفبائي للكتب بحسب كنية المؤلف أولا، ثم اسمه، وفي ما يأتي تفصيل ذلك:

  1. الكتب

 في الهوامش: اسم المؤلّف، عنوان الكتاب، اسم المترجم أو المحرّر، الطّبعة، (بلد النّشر: النّاشر، تاريخ النّشر)، رقم الصّفحة.

مثال: غاستون باشلار، جماليات المكان، غالب هلسا (مترجمًا)، ط2، (بيروت: المؤسسة الجامعية للدراسات والنشر والتوزيع، 1984)، ص123.

ويُستشهد بالكتاب في الهامش اللاحق غير الموالي مباشرةً بذكر اسم المؤلف وبعده رقم الصفحة، ما لم يكن يوجد أكثر من مرجع واحد للمؤلّف نفسه، ففي هذه الحالة يتمّ استخدام العنوان مختصرًا بعد اسم المؤلف. أمّا في قائمة المراجع فترد معلومات الكتاب بشكل مفصّل.

وفي قائمة المراجع الأمر نفسه، باستثناء اعتماد الترتيب الألفبائي، بحسب كنية المؤلف ثم اسمه، من دون ذكر أرقام الصفحات:

باشلار. غاستون، جماليات المكان، غالب هلسا (مترجمًا)، ط2، (بيروت: المؤسسة الجامعية للدراسات والنشر والتوزيع، 1984).

  • الدوريات والصحف والمجلات

لا ترد إلا في الهوامش، ويكون الأمر كما يلي: اسم المؤلّف، “عنوان الدّراسة أو المقالة”، اسم المجلّة، المجلّد و/أو رقم العدد، (سنة النّشر)، رقم الصّفحة.

غسان مرتضى، “صورة صلاح الدين الأيوبي بين السينما العربية والأميركية”، مجلة قلمون، العدد السابع، (2019)، ص230.

3. المنشورات الألكترونية

لا تُذكر إلّا في الهوامش، وهي كالآتي: اسم الكاتب، “عنوان الدّراسة أو المقالة”، اسم الناشر أو الموقع الألكتروني، (سنة النّشر)، الرابط الألكتروني مختصرا.

حسام السعد وطلال المصطفى، “الوباء والسلوك الديني لدى السوريين”، مركز حرمون للدراسات المعاصرة، (2020)، https://2u.pw/Cwzgx

4. المقابلات الشخصية

اسم الشّخص، نوع المقابلة (شخصيّة مثلًا)، اسم من أجرى المقابلة، طريقة إجراء المقابلة (عبر الهاتف/ من خلال البريد الإلكتروني/ إلخ..)، المكان، والتاريخ.

خامسًا: المكافآت المالية

يدفع مركز حرمون للدراسات المعاصرة مكافآتٍ ماليّةً للباحثين مقابل الأبحاث والدراسات التي تنشر في المجلة؛ بحسب نوع المادة وتقديرات هيئة التحرير.