اعتمدت الدراسة على شهادات لسيّدات تحدثن عن كيفية حرمانهن من الإرث أو حصولهن عليه، وعلى آراء رجال دين ومثقفين وقانونيين في مشكلة حرمان المرأة من الميراث.
المزيد في دراسة أصدرها مركز حرمون بعنوان “توريث المرأة في سورية ما بين القانون والتقاليد والواقع”: https://bit.ly/3jfw9WH