حلّ جويل رايبورن، مسؤول الملف السوري في فترة الرئيس ترامب، ضيفًا على مركز حرمون للدراسات المعاصرة، في ندوة حوارية حول واقع “السياسة الأميركية تجاه الصراع في سورية“.