استعرض البحث العلاقة بين النظام الاقتصادي – الاجتماعي وطبيعة السلطة السياسية، من حيث تطابقهما أو تخالفهما في المراحل المختلفة التي مرّت بها سورية، وخضوع التنمية الاقتصادية لحاجة السلطة المستبدة، وتقييد مجالات التنمية السياسية والاجتماعية والثقافية والإنسانية.

لقراءة البحث كاملًا يمكنكم زيارة الصفحة على الرابط التالي:

https://bit.ly/2VUbEj7