الأزمة المدمرة التي تكاد تتم عقدًا من الزمن هدرت حقوق هؤلاء الأطفال، وأضاعت طفولتهم، وهذا الذي يحدث الآن في الحاضر المريع لا يقتصر حصرًا على هذا الحاضر، بل سيتعداه إلى مدى مستقبلي.

للمزيد:

https://bit.ly/33Lycq6