يبقى عدم الاستقرار الأمني هو الأكثر خطورة، وهو يشكّل مدخلًا لتحقيق بقية أشكال عدم الاستقرار، فمن دون استقرار أمني راسخ، يكون أي حديث عن الاستقرار حديثًا بعيدًا عن الواقع.

للمزيد| https://bit.ly/3kJuXsO