معايير النشر في مركز حرمون

يعتمد مركز حرمون للدراسات المعاصرة على معايير النشر في الأبحاث والقضايا ومراجعات الكتب، وفق شروط الكتابة والنّشر المحدّدة كما يلي:

أولًا: معايير الأبحاث:

  1. يشترط أن يكون البحث أصيلًا معدًّا على نحوٍ خاص لمركز حرمون، وألّا يكون قد نُشر جزئيًا أو كليًا في أيّ وسيلة نشر إلكترونية أو ورقية، أو قدّم في أحد المؤتمرات العلمية، أو إلى أيّ جهة أخرى.
  2. تكون الدراسات المحكمة بين (6000 – 8000) كلمة، وتحتوي على جهد بحثي ومراجع موثقة علميًا لموضوع يهمّ الشأن السوري، وتحوي على معلومات وتحليل ورأي مبني على منهجية في العرض، ويجب أن تتسم الدراسات بلغة بحث علمي رصينة تمتاز بالموضوعية.
  3. يشترط في الدراسات المرسلة أن تكون متعلقة بالشأن السوري، أو الشأن العربي أو الإقليمي والدولي المرتبط بالشأن السوري، وأن تسهم في رفع الوعي السياسي والثقافي والاجتماعي بما يخص سورية.
  4. يشترط أن يرفق البحث بالسيرة العلمية (CV) للباحث.
  5. ينبغي أن يشتمل البحث على العناصر التالية: (1) عنوان البحث، وتعريف موجز بالباحث والمؤسسة العلمية التي ينتمي إليها؛ (2) الملخّص التنفيذي (100-150 كلمة)، ويشمل فرضيات البحث، وإشكاليته الرئيسة، والطرق المستخدمة في بحثها، والنتائج التي توصّل إليها، وذلك بجمل قصيرة ودقيقة وواضحة؛ (3) الكلمات المفتاحية، على ألا يتجاوز عددها خمس كلمات؛ (4) تحديد مشكلة البحث، وأهدافه، وأهميته، والمراجعة النقدية لما نُشر سابقًا عن الموضوع، بما في ذلك أحدث ما صدر في مجاله، وتحديد فرضيته أو أطروحته؛ (5) وضع التصوّر المفاهيمي وتحديد مؤشّراته الرئيسة، ووصف منهجية البحث، والتحليل والنتائج، والاستنتاجات؛ (6) وضع قائمة المصادر والمراجع التي اعتمد عليها البحث في نهايته.
  6. ينبغي أن يتقيّد البحث بمواصفات التوثيق وفقًا لنظام الإحالات المرجعية الذي يعتمده مركز حرمون (الملحق 1 أدناه).
  7. في حال وجود مخططات، أو أشكال، أو معادلات، أو رسوم بيانية، أو جداول، فينبغي إرسالها بالطريقة التي اشتغلت بها في الأصل، بحسب برنامجَي إكسل (Excel) أو وورد  (Word)، كما يجب إرفاقها بنوعية جيدة كصور أصلية في ملف مستقل أيضًا.
  8. التحكيم العلمي: تخضع الموادّ المرسلة كافّةً، للتّقييم والقراءة الأكاديميّة. وترسل الملاحظات المقترحة إلى الكاتب لتعديل البحث أو مسودة الكتاب. وفي حال الموافقة، يُجري الكاتب التّعديلات المقترحة قبل تسليم المادّة للتّحرير النّهائي.
  9. عدد كلمات الأبحاث والدراسات: يتراوح عدد كلمات البحث، بما في ذلك المراجع في الإحالات المرجعية والهوامش الإيضاحية وقائمة المراجع والملاحق في حال وجودها، بين 6000 و8000 كلمة. ويمكن تجاوز هذا الحجم بموافقة قسم الأبحاث، إن اقتضت الضرورة في بعض الأبحاث.
  10. لغة الأبحاث والدراسات: تُرسل الأبحاث باللغة العربيّة، كما يمكن إرسالها باللغة الإنكليزيّة، وتجري ترجمتها في هذه الحالة بعد الموافقة عليها لنشرها بنسختين، عربية وإنكليزية.

ثانيًا: معايير الدراسات الصغيرة: يستقبل مركز حرمون:

  1. الدراسات الصغيرة التي تقع بين (2500 – 4000) كلمة، والتي تتناول قضية (سياسية، اقتصادية، اجتماعية) وتحتوي على جهد بحثي، ومراجع، ورأي وتحليل.
  2. 2-      ورقة سياسات: تتناول مسألة معينة (سياسية، اقتصادية، اجتماعية) بلغة موضوعية كتلك الموجهة إلى صنّاع القرار، تناقش وتحلل المسألة، وربما تشتمل الورقة على مقترحات ملموسة لمعالجة الأمر، وتوصيات للموقف المحدد حيالها.
  3. 3-      تقدير الموقف لقضية سياسية جارية، على أن تناقش الورقة جوانب القضية وتحلل مواقف أطرافها، وتقدم تقديرات واستشرافات لتطوراتها المتوقعة وآثارها، مع تقديم رأي حول ذلك.

ثالثًا: عرض ومراجعة الكتاب:

يشمل عرض الكتاب و/أو مراجعته العناصر الأساسية التالية:

  • التعريف بعنوان الكتاب وإبراز أهميّته.
  • التعريف بمؤلّف الكتاب وسيرته العلميّة (بحسب الحاجة).
  • الوقوف عند مقدّمات الكتاب، وأهدافه، ومشروعه، ومراجعه، ومصادره، وخطّته، ومحتوياته.
  • ●         تحديد الجديد في موضوعه أو الجديد في معالجة ما صدر في مجاله.
  • تحليل مضامين الكتاب تحليلًا وافيًا، وإبراز أفكاره ومحاوره الأساسيّة، مع استخدام الأدوات النقديّة والمنهج المقارن بينه وبين المراجع التي تناولت الحقل أو الموضوع نفسه.

ويُراعى في اختيار الكتب وتحرير المراجعات اختيار الكتاب وفقًا لأسسٍ موضوعيّة، انطلاقًا من أهميّته، سواء بالإضافة البحثية أو بالمعالجة الجديدة لموضوعه، وصدقيّته العلمية، والفوائد التي ستجنيها ثقافتنا العربيّة منه ومراكمة المعرفة بالشأن السوري، ومدى إغنائه لحقل المعرفة؛ وألّا يكون قد مرّ على صدور الكتاب أكثر من ثلاث سنوات، ويفضَّل اختيار الكتب الجديدة الصادرة في السّنتين الأخيرتين؛ وأن تكون مراجعة الكتاب معمّقةً، وموضوعيّةً، وشاملةً، ونقديّةً، وألّا تكتفيَ بعرض سردي من قبيل ذِكر الفصول ونقْل ما ذكره المؤلّف في مقدّمته (ويفضّل أن تشمل القراءة مقارنات نقديّةً)، على أن يراوح عدد كلمات المراجعة ما بين 2000 و3000 كلمة.

10- ترسل جميع المراسلات إلى بريد التواصل العام للمركز على العنوان info@harmoon.org

11- يلتزم مركز حرمون بميثاقٍ أخلاقي يشتمل على احترام الخصوصية والسرية والموضوعية والأمانة العلمية وعدم إفصاح المحرّرين والمراجعين وأعضاء هيئة التحرير عن أيّ معلوماتٍ بخصوص الأبحاث والدراسات المحالة إليه.

 12-يدفع مركز حرمون تعويضات رمزية للباحثين والكتّاب نظير مساهمتهم في المركز في كتابة الأبحاث أو القضايا أو مراجعة الكتب.

الملحق 1. أسلوب كتابة الهوامش وعرض المراجع

الكتب
اسم المؤلّف، عنوان الكتاب، اسم المترجم أو المحرّر، الطبعة (مكان النشر: الناشر، تاريخ النّشر)، رقم الصّفحة. مثال:
●         نبيل علي، الثقافة العربية وعصر المعلومات، سلسلة عالم المعرفة 265 (الكويت: المجلس الوطني للثّقافة والفنون والآداب، 2001)، ص 227.
كيت ناش، السوسيولوجيا السياسية المعاصرة: العولمة والسياسة والسلطة، ترجمة حيدر حاج إسماعيل (بيروت: المنظمة العربية للترجمة، 2013)، ص 116.
ويُستشهد بالكتاب في الهامش اللاحق غير الموالي مباشرةً على النّحو التالي مثلًا: ناش، ص 117.
أما إن وُجد أكثر من مرجع واحد للمؤلّف نفسه، ففي هذه الحالة يجري استخدام العنوان مختصرًا: ناش، السوسيولوجيا، ص 117.
ويُستشهد بالكتاب في الهامش اللاحق الموالي مباشرةً على النّحو التالي: المرجع نفسه، ص 118.
أمّا في قائمة المراجع فيرد الكتاب على النّحو التالي:
●         ناش، كيت. السوسيولوجيا السياسية المعاصرة: العولمة والسياسة والسلطة. ترجمة حيدر حاج إسماعيل. بيروت: المنظمة العربية للترجمة، 2013.
وبالنسبة إلى الكتاب الذي اشترك في تأليفه أكثر من ثلاثة مؤلفين، فيُكتب اسم المؤلف الرئيس أو المحرر أو المشرف على تجميع المادة مع عبارة “وآخرون”. مثال:
السيد ياسين وآخرون، تحليل مضمون الفكر القوميّ العربيّ، ط 4 (بيروت: مركز دراسات الوحدة العربية، 1991)، ص 109.
ويُستشهد به في الهامش اللاحق كما يلي: ياسين وآخرون، ص 109.
أمّا في قائمة المراجع فيكون كالتالي:
●         ياسين، السّيد وآخرون. تحليل مضمون الفكر القوميّ العربيّ. ط 4. بيروت: مركز دراسات الوحدة العربية، 1991.
الدوريات
اسم المؤلّف، “عنوان الدّراسة أو المقالة”، اسم المجلّة، المجلّد و/أو رقم العدد (سنة النّشر)، رقم الصّفحة. مثال:
محمد حسن، “الأمن القوميّ العربيّ”، إستراتيجيات، المجلد 15، العدد 1 (2009)، ص 129.
أمّا في قائمة المراجع، فنكتب:
●         حسن، محمد. “الأمن القوميّ العربي”. إستراتيجيات. المجلد 15. العدد 1 (2009).
3-      مقالات الجرائد
تكتب بالترتيب التالي (تُذكر في الهوامش فحسب، ومن دون قائمة المراجع). مثال:
●         إيان بلاك، “الأسد يحثّ الولايات المتحدة لإعادة فتح الطّرق الدبلوماسية مع دمشق”، الغارديان، 17/2/2009.
المنشورات الإلكترونية
عند الاقتباس من مواد منشورة في مواقع إلكترونية، يتعين أن تذكر البيانات جميعها، ووفق الترتيب والعبارات التالية نفسها: اسم الكاتب إن وجد، “عنوان المقال أو التقرير”، اسم السلسلة (إن وُجد)، اسم الموقع الإلكتروني، تاريخ النشر (إن وُجد)، شوهد في 9/8/2016، في: http://www……
ويتعين ذكر الرابط كاملًا، أو يكتب مختصرًا بالاعتماد على مُختصِر الروابط (Bitly) أو (Google Shortner). مثال:
●         “ارتفاع عجز الموازنة المصرية إلى 4.5%”، الجزيرة نت، 24/12/2012، شوهد في 25/12/2012، في: http://bit.ly/2bAw2OB
●        “معارك كسر حصار حلب وتداعياتها الميدانية والسياسية”، تقدير موقف، المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، 10/8/2016، شوهد في 18/8/2016، في: http://bit.ly/2b3FLeD